الصحف والجرائد 🗞️القطاع الاعلامي

رئيس كتلة الوفاء للمقاومة النائب محمد رعد: ثأرنا كبير مع العدو الصهيوني وداعميه

غنوة سكاف

“إن وقفة الشعب الفلسطيني وصموده الأسطوري في غزة أعاد إحياء القضية الفلسطينية، وجعلها القضية الأساسية على مستوى العالم، والعدو وقوى الاستكبار والاستعمار ومن يلوذ بهم، والذين حاولوا طمس هذه القضية على مدى أكثر من ٧٠ عامًا قد هزم مشروعهم إلى غير رجعة”، هذا ما أكده رئيس كتلة الوفاء للمقاومة النائب محمد رعد، في حديث خاص لموقع “العهد” الإخباري.

رعد أكّد أن: “ثأرنا كبير مع العدو الصهيوني كبير ومع من يدعم جرائمه ومجازره الوحشية بحق شعوب أمتنا وأوطاننا، ولنا ملء الثقة أن الشعب الفلسطيني المجاهد سينتصر على العدو مهما طال الزمن؛ لأنه صاحب قضية محقه، وذلك بفضل تضحياته ودماء الشهداء التي خصّنا الله سبحانه وتعالى بها، فهي كرامة تحمّلنا مسؤولية للسير في خط الشهداء والثبات على نهجهم وصولًا إلى تحقيق أهدافهم”.

وشدّد رعد، في حديثه لـ”العهد”، على أن: “مسؤوليتنا؛ نحن عوائل شهداء، هي أن نمضي قدمًا راسخي الأقدام من أجل نيل رضوان الله سبحانه وتعالى في تحقيق أماني كل شهدائنا الأبرار في الحق والحرية والعدل والعزة والكرامة لهذه الأمة، فهناك شهداء سبقوا أبنائنا واخواننا، وتستمر قافلة الشهداء من أجل صنع الانتصار، لأن مشروع الأمة هو في الحقيقة صنع الانتصار والعزة”.

ورأى رعد أن: “الشهادة هي تضحية من أجل تحقيق الهدف، وكل الشهداء وكل من يعاني في خط تحقيق الكرامة والعزة له فضلٌ على هذه الأمة في كتابة تاريخها المجيد”، موجهًا التحية إلى: “عوائل الشهداء وكل الأسرى والمعتقلين والمضطهدين من كيد الأعداء، ونقول إن وقفتكم باتجاه تحقيق النصر هي وفاء للشهداء الذين بذلوا دمائهم في هذا الخط”.

كما توجّه بالتحية إلى الشعوب المناصرة للقضية الفلسطينية، وخصّ بها أهل اليمن العزيز :”لقد رأينا البأس الشديد في رجال اليمن وشعبه، ولنا ملء الثقة بأنّ هذا الشعب المؤمن المجاهد قادر على مواجهة كل الصعاب”.

وختم الحاج رعد: “فيما يخصّ التصعيد الأمريكي على اليمن ومحاولة خلق تحالف جديد لمواجهته، لأنه أربك العدو بالدور المهم والمحوري الذي بذله منذ بداية معركة طوفان الأقصى، نحن على ثقة أنّ اليمن العزيز وحده قادر بالردّ بحزم على من سيحاول الاعتداء عليه”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى