الصحف والجرائد 🗞️القطاع الاعلامي

العميد مصطفى حمدان:المعركة في فلسطين معيار للإنسانية والكرامة

غنوة سكاف

فلسطين ستبقى حرّة وأهل فلسطين سيحققون الانتصار على العدو الصهيوني الذي سيزول من الوجود، والمستوطنون الذين أرسلوهم إلى فلسطين ليحتلوا بيوتها ومقدساتها، والذين يمثلون قمة الإجرام في العالم عائدون من حيث أتوا الى البلدان التي أرسلتهم لنا. هذه المواقف أكدها أمين الهيئة القيادية، في حركة “الناصريين المستقلين – المرابطون”، العميد مصطفى حمدان في حديث خاص لموقع “العهد” الإخباري.

أشار حمدان، في حديثه، إلى أن” “الغزو اليهودي الذي أتى بقرار من المجتمع الغربي المعادي لأمتنا، منذ العام ١٩٤٨، لن يستطيع أن يسلخ الجغرافيا الفلسطينية عن أمتنا العربية، بالتالي إن أهل فلسطين جيلًا بعد جيل يؤكدون أنهم متمسكون بأرضهم، ويقولون للمحتلين إن فلسطين حرّة وستبقى كذلك بالرغم من وجودكم”.

وأضاف: “عندما يخرج الشعب الفلسطيني بأبنائه، وبكل المناضلين على أرض فلسطين وكل أحرار العالم بغض النظر عن شعوبنا العربية والأمة الإسلامية، كما نرى المظاهرات في قلب واشنطن ومدن الولايات المتحدة الأميركية كافة دعمًا للقضية الفلسطينية، فذلك يؤكد أن فلسطيننا كما نعرفها باقية لأهلها، من جليلها إلى نقبها ومن بحرها إلى نهرها، وليست غزه والضفة فقط”.

ورأى أن: “المعركة الحاصلة اليوم على أرض فلسطين أثبتت أن كل أحرار العالم مع القضية الفلسطينية التي أصبحت معيارًا للمقاومة وللإنسانية وللكرامة، لأنها قضية حق بامتياز”.

وتوجّه حمدان بالتحية إلى اليمن العزيز وأهله الشرفاء على موقفهم العروبي الشجاع، لافتًا الى أن: “اليمنيين عودونا دائمًا على نخوتهم”.

وختم بالتحية للمقاومين الأعزاء الذين يقدمون أروع التضحيات، في فلسطين من غزة الى الضفة، إلى المقاومين البواسل في جنوب لبنان.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى